Ru En

جوقة روسية شهيرة تؤدي أغاني شعبية في معبد قديم بلبنان

١٧ سبتمبر

أقامت جوقة دير "سريتنسكي" حفلاً موسيقياً في معبد "باخوس" القديم في قلب مجمع مدينة بعلبك التاريخي في لبنان.

 

وفي تصريح لوكالة أنباء "نوفوستي"، قال فاديم زايتشيكوف، مدير مكتب "روسوترودنيشستوفو" (الهيئة الفدرالية الروسية لشؤون رابطة الدول المستقلة والمواطنين المقيمين في الخارج والتعاون الإنساني الدولي) في جمهورية لبنان: "يعتبر معبد باخوس في بعلبك بمثابة الموقع الثقافي المركزي للشرق الأوسط بأكمله، وله أهمية ثقافية عالمية كبيرة. وهنا تُحظر الفعاليات فيه باستثناء مهرجان بعلبك السنوي. ولذلك، نحن ممتنون للجانب اللبناني على موافقته إقامة مثل هذا الحدث في أحضان هذا الموقع، وهذه هي الحفلة الموسيقية الأولى مع الحضور المتفرجين هنا خلال العامين الماضيين. لأن الحياة الثقافية توقفت مع بداية انتشار الوباء".

 

هذا وقد حظيت فكرة المكتب التمثيلي لـ"روسوترودنيشستوفو" حول إقامة حفل موسيقي في المجمع التاريخي بتأييد ودعم وزارة الثقافة اللبنانية وبلدية بعلبك، حيث تم توفير كل الشروط من أجل تنفيذ هذا المشروع.

 

هذا وقد غنّت جوقة "سريتنسكي" الأغاني الروسية "بوليوشكو بولي" و"عندما كنا في الحرب" وغيرها من الأعمال. وأثناء تقديم عرض "كاتيوشا" حظيت بالتصفيق من الجمهور في الصالة.

 

وأضاف زايتشيكوف: "تم خلال حفل اليوم أداء الأغاني الشعبية والفلوكلورية الشهيرة، فضلاً عن الأعمال الكلاسيكية باللغات الروسية والأجنبية التي تنظمها وزارة الثقافة الروسية والبيت الروسي في بيروت والمركز الثقافي اللبناني الروسي وبلدية بعلبك".

 

كما قدمت جوقة دير "سريتنسكي" يوم الخميس 16 سبتمبر، عروضها على المسرح الرئيسي في سوريا - في دار الأوبرا بدمشق. وفي اليوم الذي سبقه، تمكّن المشاهدون من سماع التهاليل الروسية في البطريركية الأرثوذكسية.

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

Photo : Creative Commons

المصدر: نوفوستي