Ru En

بوتين يبحث الوضع في ناغورني قره باغ مع رئيس المجلس الأوروبي

٠٧ يونيو

ناقش الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مع رئيس المجلس الأوروبي شارل ميشال قضية ناغورني قره باغ، آخذًا في عين الاعتبار أهمية مواصلة تنفيذ تصريحات قادة روسيا الاتحادية وأذربيجان وأرمينيا، بحسب ما أفاد به بيان المكتب الصحفي للكريملِن 7 يونيو/حزيران 2021.

 

وجاء في بيان الكريملِن أنه "تمت مناقشة الوضع الحالي حول ناغورني قره باغ، مع الأخذ في الاعتبار أهمية مواصلة التنفيذ المتّسق لبيانات قادة روسيا وأذربيجان وأرمينيا بتاريخ 9 نوفمبر/تشرين الثاني 2020 و11 يناير/كانون الثاني 2021".

 

كما أشار البيان إلى أنه "من بين المهام ذات الأولوية، فك الحظر عن الروابط الاقتصادية وطرق النقل في المنطقة، وحل المشاكل الإنسانية للأهالي"، وأن شارل ميشيل عبّر عن دعمه للعمل الذي تم تنفيذه، بما في ذلك من خلال الرؤساء المشاركين لمجموعة مينسك التابعة لمنظمة الأمن والتعاون في أوروبا (روسيا والولايات المتحدة الأمريكية وفرنسا)".

 

الجدير بالذكر أنه تم استئناف العمليات القتالية في ناغورني قره باغ، في نهاية سبتمبر/ أيلول 2020،والتي أصبحت استمراراً للصراع طويل الأمد والتي أدت إلى وقوع إصابات بين السكان المدنيين.

 

كما قام الطرفان بعدة محاولات من أجل التوصل إلى هدنة، ولكن الاتفاق الثلاثي الذي تم التوصل إليه ليلة 10 نوفمبر/ تشرين الثاني 2020 تُوّج بالنجاح.

 

وفي التفاصيل، بوساطة من روسيا الاتحادية، اتفقت أذربيجان وأرمينيا على وقف إطلاق النار بشكل كامل وتبادل الأسرى وجثث القتلى، كما سلمت يريفان مناطق كيلبجار ولاتشين وأغدام إلى تحت سيطرة باكو.

 

بالإضافة إلى ذلك، تمركز قوات روسية لحفظ السلام في تلك المنطقة.

 

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

الصورة: الموقع الرسمي لرئيس روسيا الاتحادية

المصدر: نوفوستي