Ru En

بوتين ينوي مناقشة قضايا الاستقرار الاستراتيجي وبؤر التوتر والوباء مع الرئيس بايدن

٠٤ يونيو

عبّر الرئيس الروسي فلاديمير بوتين عن اعتقاده بأنه في الاجتماع مع الرئيس الأمريكي جو بايدن في جنيف، يجب أن يحاولا إيجاد طرق لتنظيم العلاقات الثنائية، مشيراً إلى أنه "سوف نناقش قضايا العلاقات الثنائية".

 

وأضاف بوتين اليوم الجمعة 4 يونيو/ حزيران 2021 في الجلسة العامة لمنتدى سان بطرسبورغ الاقتصادي الدولي: "إنني أنطلق من افتراض أننا يجب أن نحاول إيجاد طرق لحل هذه العلاقات، فهي اليوم في مستوى منخفض للغاية، وكلنا يعرف ذلك جيداً. سنتحدث عن الاستقرار الاستراتيجي وتسوية النزاعات الدولية في أكثر البقاع سخونة. آمل أن نتحدث عن عمليات نزع السلاح ومكافحة الإرهاب. وحول مكافحة الوباء والقضايا البيئية. هذا جدول تقريبي".

 

 

تبديد الخلافات

 

إلى ذلك شدّد الرئيس بوتين على عدم وجود خلافات بين روسيا والولايات المتحدة، بينما لا يخفي الجانب الأمريكي رغبته في كبح جماح النمو الروسي، منوهاً بأنه: "ليس لدينا خلافات مع الولايات المتحدة الأمريكية. لديهم خلاف واحد فقط: يريدون كبح تنميتنا - ويتحدثون عن ذلك بشكل علني".

 

هذا وسيعقد أول اجتماع مباشر بين الرئيسين بوتين وبايدن بتاريخ 16 يونيو/ حزيران 2021 في مدينة جنيف السويسرية.

 

وبحسب ما أعلن عنه الكريملِن في وقت سابق، سيناقش الرئيسان وضع وآفاق رفع مستوى التطوير للعلاقات الروسية - الأمريكية، وملفات الاستقرار الاستراتيجي، بالإضافة إلى قضايا الساعة على جدول الأعمال الدولي، بما في ذلك التعاون في مكافحة جائحة فيروس كورونا.

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

الصورة: الموقع الرسمي لرئيس روسيا الاتحادية

المصدر: تاس