Ru En

روسيا لا تخطط حالياً لاستبعاد "طالبان" من قائمة المنظمات المحظورة

٢٣ يوليو

أكد الناطق الصحفي باسم الكريملِن أن روسيا الاتحادية لا تخطط لاستبعاد حركة "طالبان" (المحظورة في روسيا) من قائمة المنظمات المحظورة.

 

أدلى دميتري بيسكوف بهذا التصريح خلال مؤتمر صحفي، اليوم الجمعة 23 يوليو/ تموز 2021، وقال مضيفاً في رده على سؤال ذي صلة بأنه "حتى الآن ليس هناك جديد يُذكر في هذا الشأن. إذا كان هناك أي مستجدات، سنبلغكم".

 

وأضاف المتحدث الرسمي قائلاً: "في الواقع، حركة (طالبان) قوة ملموسة وقوية بما يكفي تعمل في أفغانستان".

 

وفي الشأن ذاته كان وزير خارجية روسيا الاتحادية، سيرغي لافروف، قد في صرّح وقت سابق بأن التسوية في أفغانستان تتطلب إجراء حوار شامل بين جميع الجماعات السياسية والعرقية، بما في ذلك حركة "طالبان"، وهو ما تضعه روسيا نُصب عينها في جهودها وفقاً لتأكيد الوزير.

 

وبحسب دميتري بيسكوف، فإن روسيا ترى أنه من الضرورة بمكان ألا يهدد الوضع القائم في أفغانستان محيط حدود شركائها، وفي مقدمتهم طاجيكستان، مشدداً عى أنه: "من المهم بالنسبة لنا ألّا يشكل كل ما يحدث في أفغانستان تهديداً لمحيط حدود شركائنا، وعلى رأسهم طاجيكستان".

 

إلى ذلك، يُشار إلى أن الرئيس الأمريكي، جو بايدن، أعلن في 14 ابريل/ نيسان 2021، قراراً يقضي بإنهاء العملية الأمريكية في أفغانستان، وعن خطط لسحب القوات الأمريكية من الجمهورية الإسلامية، علماً أن الوضع في أفغانستان بدأ في التدهور وبشكل حاد بعد الإدلاء بهذا التصريح.

 

في تلك الأثناء نجحت حركة "طالبان"، وفقاً لممثليها، في بسط سيطرتها على أكثر من 85 بالمائة من أراضي أفغانستان، بما في ذلك المناطق على طول الحدود مع خمس دول هي: إيران والصين وباكستان وطاجيكستان وتركمانستان، تزامناً مع إعلان وزارة الدفاع الأمريكية، الـ "البنتاغون"، في منتصف يوليو الجاري، أن انسحاب القوات الأمريكية من أفغانستان قد اكتمل بنسبة تتجاوز 95 بالمائة.

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

المصدر: تاس