Ru En

الاتحاد الافريقي يعلق عضوية مالي بسبب الانقلاب العسكري في البلاد

٠٢ يونيو

أعلن الاتحاد الافريقي تعليق عضوية دولة مالي في الاتحاد بسبب الأزمة السياسية الجارية في البلاد، وذلك عبر بيان نُشر، يوم الثلاثاء 1 يونيو/ حزيران 2021 على موقع المنظمة.

 

وجاء في البيان أنه "تقرّر منع جمهورية مالي وعلى نحو فوري من المشاركة في جميع أنشطة الاتحاد الافريقي وهيئاته ومؤسساته إلى أن تتم استعادة النظام الدستوري الطبيعي في البلاد".

 

إلى ذلك، دان أعضاء مجلس السلم والأمن التابع للاتحاد بشدّة، الانقلاب العسكري في البلاد، وطالبوا كذلك بـ"عودة العسكريين إلى الثُكنات والامتناع عن المزيد من التدخل في العمليات السياسية".

 

إضافة لما تقدم، دعا الاتحاد إلى تهيئة بيئة مواتية من أجل العودة السّلِسة والشفافة والسريعة إلى العملية الانتقالية التي يقودها المدنيون، على أساس أحكام الميثاق الانتقالي.

 

كما ورد في بيان الاتحاد الافريقي أنه "في حالة عدم الامتثال (لبنود خارطة الطريق)، لن يتردّد المجلس في فرض عقوبات مستهدفة و(اتخاذ) إجراءات عقابية أخرى ضد أي منتهكين في الفترة الانتقالية الحالية".

 

من الجدير بالذكر أن الاتحاد الافريقي علّق فعلياً عضوية مالي على إثر الانقلاب العسكري في البلاد  18 أغسطس/ آب 2020، رداً على التمرد العسكري الحاصل في البلاد.

 

إلى ذلك استعادت مالي كامل صلاحياتها في المنظمة بالكامل، في أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، بعد 3 أيام من قيام المجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا (إيكواس) برفع العقوبات التجارية والاقتصادية عن البلاد.

 

وجاءت هذه الخطوة نتيجة التزام سلطات الدولة بعدد من المتطلبات الرئيسية للمجموعة الاقتصادية لدول غرب افريقيا حول بدء استعادة السلطات الدستورية للمؤسسات المدنية.

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

Photo : Creative Commons

المصدر: تاس