Ru En

الخارجية التونسية تنفي التقارير الإعلامية عن إجراء محادثات دبلوماسية مع إسرائيل

٠٩ يونيو

نفت وزارة الخارجية التونسية، اليوم الخميس 9 يونيو/حزيران 2022، التقارير الإعلامية حول إجراء محادثات دبلوماسية بين تونس وإسرائيل.

 

وأعلنت وزارة الخارجية التونسية عبر بيان على صفحتها الرسمية في موقع "فيسبوك" (المحظور في روسيا الاتحادية)؛ والمملوك لشركة (ميتا)، المصنفة على أنها متطرفة في روسيا الاتحادية: "إن السلطات التونسية غير مهتمة بإقامة علاقات دبلوماسية مع إسرائيل"، لافتة إلى أن وزارة الخارجية "تؤكد أن كل الافتراضات حول المحادثات الدبلوماسية (بين تونس وإسرائيل) المتداولة في بعض وسائل الإعلام خاطئة".

 

وأشارت الخارجية التونسية إلى أن "وسائل الإعلام التي تنشر مثل هذه الإشاعات تحاول تشويه صورة البلاد وموقفها من القضية الفلسطينية".

 

وأضافت: "إننا نتخذ موقفاً حازماً بأن تونس تدعم حقوق الشعب الفلسطيني غير القابلة للتصرف. وقد صرح الرئيس التونسي قيس سعيد مراراً وتكراراً بأن لهم (الفلسطينيين) حقوقاً قانونية، وفي المقام الأول إقامة دولة فلسطينية مستقلة عاصمتها القدس (الشرقية)".

 

هذا وقد أثير موضوع المصالحة المحتملة بين البلدين، والذي أثار جدلاً ساخناً في المجتمع التونسي، بعد تقرير نشرته صحيفة (Israel Hayom)، جاء فيها أن "تونس وإسرائيل تبحثان إمكانية تطبيع العلاقات وإجراء المزيد من التقارب، إلا أن المعارضة الإسلامية تعارض السلطات التونسية".

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

Photo : Creative Commons

المصدر: تاس