Ru En

طشقند تحتضن مؤتمراً دولياً لبحث تطوير الاتصالات في وسط وجنوب آسيا

١٥ يوليو

عُقد في الفترة من 15 إلى 16 يوليو/ تموز 2021، مؤتمر دولي رفيع المستوى في عاصمة جمهورية أوزبكستان، مدينة طشقند، تحت عنوان (التضامن الإقليمي في وسط وجنوب آسيا: الفرص والتحديات)، لمناقشة آفاق تحديث اقتصادات وسط وجنوب آسيا كجزء من تعزيز العلاقات بين الأقاليم، بما في ذلك مشاريع توسيع وبناء معابر نقل جديدة.

 

وسيعقد هذا المؤتمر بمشاركة عدد من رؤساء الدول والحكومات وأكثر من 20 وزير خارجية ووفود من الاتحاد الأوروبي والولايات المتحدة، وفقا لما تم الإعلن عنه في 15 يزليو/تموز 2021.

 

وقد طرح الرئيس الأوزبكي شوكت ميرزيوييف مبادرة عقد هذا المنتدى في سياق استراتيجية السياسة الخارجية الجديدة لأوزبكستان. وقال المتحدث الصحفي باسم الرئيس الأوزبكي، شيرزود أسدوف، يوم الاثنين الماضي إن المؤتمر سيصبح "أهم حدث هذا الأسبوع".

 

وأضاف أسدوف: "خلال أعمال المؤتمر الرفيع المستوى (التضامن الإقليمي في وسط وجنوب آسيا: الفرص والتحديات)، من المتوقع أن يحضر الرئيس الأفغاني (أشرف غني) ورئيس الوزراء الباكستاني (عمران خان) ومفوض السياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل إضافة إلى وزراء خارجية أكثر من 20 دولة".

 

وأشار المتحدث الصحفي كذلك إلى أنه سيحضر المنتدى رؤساء منظمات دولية وإقليمية معروفة، وسيتجاوز العدد الإجمالي للمشاركين من حوالي 50 دولة 600 شخص.

 

 

المشاركون الرئيسيون في الحدث

 

يُشار إلى أنه بحسب المنظمين، فإن وزير الخارجية سيرغي لافروف سيترأس الوفد الروسي في المنتدى.

 

إلى ذلك أعلنت المتحدثة الرسمية باسم وزارة خارجية روسيا الاتحادية، ماريا زاخاروفا، يوم أمس أنه من المخطط عقد الاجتماع الخامس لوزراء خارجية دول قيرغيزستان وكازاخستان وروسيا وطاجيكستان وأوزبكستان على هامش فعاليات المؤتمر بتاريخ 16 يوليو/ تموز، حيث سيناقش هذا الاجتماع تطورات الوضع في أفغانستان بعد الانسحاب السريع للوحدات العسكرية الأمريكية من أراضيها وعدد من الدول الأعضاء في حلف شمال الأطلسي (الـ ناتو).

 

إضافة إلى ذلك، من المتوقع أن يولي المشاركون في الاجتماع اهتماماً خاصاً للتفاعل في ضمان الأمن الإقليمي ومكافحة الاتجار بالمخدرات في سياق الوباء العالمي المستمر.

 

كما سيحضر المؤتمر وفد أمريكي برئاسة إليزابيث شيروود راندال مستشارة الرئيس جو بايدن لشؤون الأمن الداخلي، كما سيحضر المؤتمر الممثل الأمريكي الخاص لأفغانستان زلماي خليل زاد.

 

كما ومن المتوقع أن يعقد كل من شيروود راندال وخليل زاد اجتماعاً مع وزراء خارجية قيرغيزستان وكازاخستان وطاجيكستان وتركمانستان وأوزبكستان، يناقشون خلاله قضايا إحلال السلام في أفغانستان، فضلاً عن الأمن الإقليمي ومواجهة انتشار المخدرات.

 

 

أهداف المنتدى

 

وبحسب المنظمّين، يهدف المنتدى إلى تشكيل منصة سياسية لتطوير نموذج لصلة استراتيجية متبادلة المنفعة بين وسط وجنوب آسيا في مجالات النقل واللوجستيات والطاقة والتجارة والاقتصاد والثقافي والإنساني.

 

وبحسب البرنامج، سيتم عقد جلسة عامة وثلاث جلسات جانبية في إطار هذه الفعالية، كما سيقوم الوسطاء ووزير خارجية أوزبكستان عبد العزيز كاملوف بإيجاز نتائج أنشطتهم، على أن يتوجه الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش برسالة للمشاركين في المؤتمر عبر الفيديو، وكذلك أن يلقي الرئيس شوكت ميرزيوييف كلمة في الحضور والمشاركين.

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

Photo : Creative Commons

المصدر: تاس