Ru En

لافرنتييف وفيرشينين يبحثان مع وزير الخارجية الإيراني الوضع في سوريا

٢٢ نوفمبر

أعلنت وزارة الخارجية الروسية أن المبعوث الخاص للرئيس الروسي للتسوية السورية، ألكسندر لافرنتييف ونائب وزير الخارجية الروسي، سيرغي فيرشينين، التقيا يوم الأحد، 21 نوفمبر/تشرين الثاني 2021، في العاصمة الإيرانية طهران مع وزير الخارجية الإيراني حسين أمير عبد اللهيان وبحثا معه الوضع في سوريا.

 

وكان لافرنتييف وفيرشينين ضمن الوفد الروسي المشترك بين الإدارات بمشاركة ممثلين عن وزارة الدفاع الروسية، قد التقيا نائب أمين المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، كما أجريا مشاورات مع كبير مساعدي وزير خارجية إيران للشؤون السياسية الخاصة.

 

وخلال هذه المباحثات، جرى تبادل مكثّف لوجهات النظر حول الوضع في منطقة الشرق الأوسط، مع التركيز على مهام استقرار الوضع "على الأرض" في سوريا، ومع الاستمرار أيضاً في محاربة الإرهابيين، وتقويم الوضع الإنساني والاجتماعي والاقتصادي في البلاد.

 

وبالإضافة إلى ذلك، تم بحث القضايا المتعلّقة بتنفيذ قرار مجلس الأمن الدولي رقم 2585 الخاص بالمساعدات الإنسانية للجمهورية العربية السورية وقرار مجلس الأمن الدولي رقم 2254 الخاص بحل الأزمة في سوريا".

 

ومن المعروف أن النزاع المسلح في سوريا مستمر 10 سنوات إذ اندلع في العام 2011.

 

بعد ذلك ومنذ العام 2017، تجري في عاصمة كازاخستان، نور سلطان، مفاوضات تعرف باسم "صيغة أستانا" (تحت تسمية الاسم السابق لعاصمة كازاخستان)، وفي يناير/كانون الثاني 2018، استضافت سوتشي مؤتمر الحوار الوطني السوري، والذي كان يعتبر أول محاولة منذ بداية الصراع لتجميع قائمة واسعة من المشاركين.

 

وبهذا، كانت النتيجة الرئيسية للمؤتمر قرار إنشاء اللجنة الدستورية التي تقوم بعملها في جنيف - سويسرا، وتتمثل مهمتها الرئيسة في تجهيز إصلاحات دستورية للبلاد.

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

Photo : Creative Commons

المصدر: نوفوستي