Ru En

لافروف وميرزيوييف يبحثان الوضع في أفغانستان

١٦ يوليو

بحث وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف والرئيس الأوزبكي شوكت ميرزيوييف القضايا الإقليمية المتعلقة بتفاقم الوضع في أفغانستان، وهو ما أفادت به وزارة الخارجية الروسية في بيانها، عقب الاجتماع بين لافروف وميرزيوييف في 16 يوليو/تموز 2021.

 

هذا وقد عُقِد الاجتماع على هامش مؤتمر "طشقند" - عاصمة جمهورية أوزبكستان - بعنوان "التضامن الإقليمي في وسط وجنوب آسيا: الفرص والتحديات".

 

وأشارت الخارجية الروسية عبر بيانها إلى أنه "تم إيلاء اهتمام خاص للقضايا الإقليمية، في ما يتعلق بتفاقم الوضع في أفغانستان. وتم التأكيد على الاستعداد المشترك لتعزيز المصالحة الوطنية الأفغانية، وإقامة جمهورية أفغانستان الإسلامية كدولة مستقلة ومحايدة".

 

وكما ورد في البيان أيضاً، فقد جرى تبادل لوجهات النظر حول آفاق العلاقات الثنائية في المجالات السياسية والاقتصادية والإنسانية التي "تتطور بروح الشراكة الاستراتيجية والتحالف".

 

كما أفادت وزارة الخارجية الروسية كذلك بأنه: "تم وبدرجة عالية تقييّم التعاون بين بلدينا في مكافحة عدوى فيروس كورونا".

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

الصورة: الموقع الرسمي لرئيس أوزبكستان

المصدر: تاس