Ru En

مجلس الأمن الدولي يدين اعتقال رئيس مالي ورئيس الوزراء

٢٧ مايو

دعا مجلس الأمن الدولي التابع للأمم المتحدة إلى الإفراج الفوري عن الرئيس المالي المؤقت باه نداو ورئيس الوزراء مختار وان، وقادة انتقاليين آخرين، تزامناً مع إدانة اعتقالهم بشدّة من قِبل المجلس.


وقد طالب (أعضاء مجلس الأمن)، في بيان صادر عن المجلس يوم الأربعاء 26 مايو/ أيار 2021، إلى الإفراج الفوري والآمن وغير المشروط عن جميع المسؤولين المحتجزين، كما حث أعضاء المجلس العناصر من قوات الدفاع والأمن على العودة إلى ثكناتهم من دون مماطلة.


وفي البيان أيضا، دعا أعضاء مجلس الأمن، التابع للأمم المتحدة، إلى استئناف المرحلة الانتقالية بقيادة المدنيين في مالي، التي ينبغي أن تؤدي إلى إجراء الانتخابات وإعداد الدستور في غضون 18 شهراً، وفقا للميثاق الانتقالي.


الجدير بالذكر أن وكالة الصحافة الفرنسية "فرانس برس"، كانت قد ذكرت في وقت سابق أنه سيتم إطلاق سراح رئيس مالي ورئيس الوزراء بشكل تدريجي إلى جانب القادة المعتقلين الآخرين في الفترة الانتقالية، وذلك نقلاً عن بابا سيسي، مستشار نائب رئيس مالي عاصمي غويتا.


كما كانت الوكالة قد أفادت يوم أمس الأربعاء باستقالة كل من رئيس مالي ورئيس الوزراء، وذلك بعد أن اعتقلتهما مجموعة من العسكريين وهما في مسكنيهما، مساء 24 مايو /أيار 2021، وتم اقتيادهما إلى قاعدة "كاتي" العسكرية بالقرب من عاصمة البلاد باماكو.

 


مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"
الصورة: الموقع الرسمي لرئيس روسيا الاتحادية
المصدر: تاس