Ru En

مطار حلب يتوقع اعتماد رحلات جوية مع موسكو

٠٥ أبريل

صرّح مدير مطار حلب الدولي محمد المصري في تصريح للصحفيين "إن إدارة مطار حلب، الذي استأنف خدمة الرحلات الجوية الدولية بعد فترة الحرب، تتوقع فتح خطوط جوية مع العاصمة الروسية موسكو".

 

وأشار المصري إلى أن "نحن مستعدون لاستقبال أي طائرات. وبسبب جائحة فيروس كورونا، تم إغلاق الرحلات الجوية بين دمشق وموسكو، لكنها استؤنفت في الوقت الحالي. نتمنى أن تكون لدينا أيضاً رحلة حلب - موسكو".

 

كما قال مدير المطار السوري: "نشعر أننا انتصرنا. المسلحون لا يريدون أن يعمل مطارنا، لكننا فعلنا ذلك بمساعدة جيشنا السوري والأصدقاء"، مبيناً أن المطارنجح في الحفاظ على الموظفين السابقين على مدار سنوات الحرب.

 

يُذكر أنه بتاريخ 15 يناير/كانون الثاني 2021، وبعد انقطاع دام 10 سنوات، بدأت الرحلات الجوية على طريق حلب - بيروت - حلب، التي تديرها شركة "أجنحة الشام" للطيران السورية الخاصة، وذلك بمعدل رحلة واحدة في الأسبوع.

 

كما استؤنفت، يوم الأربعاء الماضي، الرحلات الجوية من حلب إلى مدينة أربيل العراقية حيث حطّت أول طائرة تابعة لشركة الطيران العراقية الخاصة "فلاي بغداد" في مطار حلب الدولي بمنطقة النيرب.

 

من جهتها قالت المقيمة في سوريا يلينا آيت، التي وُلدت في موسكو، إنها واثقة من أنها ستتمكن قريبا من زيارة روسيا.وأضافت:  "أمي من موسكو. لكن من الصعب (الوصول إلى روسيا)".

 

كما تحدث المسافرون من مطار حلب إلى عودة الحياة السلمية في سوريا تدريجياً. وفي هذا الصدد قال عابد شامي، الذي وصل إلى حلب قادماً من دبي إنه "لم تعد هناك تفجيرات ولا إطلاق للنار، الآن الأمر متروك للانتعاش الاقتصادي.. يجب أن نعمل بجدية أكبر لرفع اقتصاد البلاد سوية".

 

 

استئناف الرحلات الجوية

 

هذا وكانت مؤسسة الطيران المدني السورية قد أفادت في وقت سابق بإعادة فتح مطار حلب الدولي بعد الحرب، بقرار من السلطات السورية خلال العام 2020، لكن الرحلات الجوية تأجلت بسبب جائحة فيروس كورونا.

 

وإلى جانب مطار حلب الجوي، أعيد افتتاح مطاريّ اللاذقية والقامشلي، وذلك في ديسمبر/كانون الأول 2020 لتسهيل عودة اللاجئين السوريين من الخارج.

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

Photo : Creative Commons

المصدر: تاس