Ru En

"سويوز-2.1 إيه" يحلق بمركبة الفضاء "يوري غاغارين" من بايكونور

٠٩ أبريل

انطلق صاروخ الإطلاق الروسي "سويوز-2.1 إيه"  حاملاً على متنه المركبة الفضائية المأهولة "يوري غاغارين" (سويوز إم إس-18) من قاعدة بايكونور الفضائية في جمهورية كازاخستان.

 

وتمت عملية الإطلاق من الموقع الـ 31 من مجمع الإطلاق الفضائي (مجمع إطلاق فوستوك) في الساعة 10:42 بتوقيت موسكو، وفق ما تم الإعلان عنه في 9 ابريل/نيسان 2021.

 

وغادر على متن المركبة الفضائية إلى محطة الفضاء الدولية رائدا الفضاء الروسيين أوليغ نوفيتسكي وبيتر دوبروف، وكذلك رائد فضاء وكالة "ناسا"، مارك واندي هاي.

 

وبعد حوالي  9 دقائق من عملية الانطلاق، انفصلت المركبة الفضائية، من المرحلة الثالثة، عن مركبة الإطلاق، وبدأت الرحلة بشكل مستقل إلى المحطة الدولية، بحسب ما ذكره المتحدث في قاعدة بايكونور الفضائية. وسيجري الالتحام مع محطة الفضاء الدولية كما هو مخطط له خلال دورتين في المدار (حول الأرض) وتستغرق حوالي 3.5 ساعة، حيث أنه من المقرر الالتحام مع وحدة "الفجر" في محطة الفضاء الدولية في الساعة 14:08 بتوقيت موسكو في نفس اليوم.

 

وتابع عملية الإطلاق إلى الفضاء، مدير عام شركة "روسكوسموس" دميتري روغوزين، ورئيس الوزراء الكازاخستاني عسكر مامين، ومساعد رئيس روسيا الاتحادية، فلاديمير ميدينسكي، ورئيس هيئة الرقابة المالية الروسية، أليكسي كودرين، ورئيس مكتب وكالة الفضاء الأوروبية في روسيا الاتحادية رينيه بيشيل،  والمدير العام لوكالة أنباء "تاس" سيرغي ميخائيلوف وآخرون.

 

الجدير بالذكر أن المركبة الفضائية المأهولة "سويوز إم إس-18" حصلت على اسم "يوري غاغارين"، الذي تمت طباعته على السطح المعزول حرارياً في مقصورة المرافق الخاصة بالمركبة الفضائية.

 

وفي الوقت نفسه، يحمل الصاروخ ملصقاً عليه الشعار الرسمي للذكرى السنوية الـ 60 لأول رحلة فضاء مأهولة في التاريخ، وهي تُصور ملف تعريف غاغارين وصورته والأحرف الأولى من اسمه وعبارة "60 عاماً على أول رحلة مأهولة إلى الفضاء".

 

كما أن رواد الفضاء الروس، الذين غادروا إلى محطة الفضاء الدولية، سيتركون بتاريخ في 9 ابريل/ نيسان وحدة "بيرس" كي يلتقوا بوحدة الوظائف المتعددة في المحطة، ومن أجل التحضير لرسو السفينة الفضائية والتكامل معها، سيتعين عليهم القيام بالعديد من عمليات السير في الفضاء الخارجي.

 

في الإجمال، ضمن رحلة "محطة الفضاء الدولية -65"، سيتم إجراء أكثر من 50 بحثاً وتجربة علمية، وتم التخطيط لتنفيذ اثنين منها في الوضع التلقائي. كما أنه من المتوقع إجراء 19 دراسة في اختصاص طب الفضاء وعلم الأحياء، و5 دراسات في علوم المواد الفضائية، ودراستين في فيزياء الأشعة الكونية، و20 دراسة تتعلق بتقنيات استكشاف الفضاء.

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

الصورة: وكالة الفضاء الروسية

المصدر: تاس