Ru En

حاملة الصواريخ الاستراتيجية "تو-160 إم" محلية الصنع بالكامل تنفّذ أولى رحلاتها التجريبية

١٢ يناير

نفذّت حاملة الصواريخ الاستراتيجية "تو-160 إم"، والتي تم تصنيعها من نقطة الصفر في دولة روسيا الحديثة، أول رحلة لها، وذلك بحسب ما ذكره للصحفيين، اليوم الأربعاء 12 يناير/كانون الثاني 2022، المكتب الصحفي للمؤسسة الحكومية "روستيخ".

 

وقالت "روستيخ": "في 12 يناير، قامت أول حاملة صواريخ استراتيجية من طراز (تو-160 إم) والتي تم تصنيعها حديثاً بالكامل في روسيا، بأول رحلة لها من المطار التابع لفرع مصنع "توبوليف" في قازان، وهو تابع للشركة الحكومية (روستيخ)".

 

وأوضحت الشركة أن رحلة الطائرة تمت على ارتفاع 600 متر واستغرقت نحو 30 دقيقة. هذا وقام طاقم الطيارين التجريبيين التابعين لشركة "توبوليف" بمناورات من أجل التحقق من استقرار الطائرة والتحكم بها في الأجواء.

 

من جهته، قال المدير العام "الشركة الموحّدة لبناء الطائرات" يوري سليوسار، إن النسبة المئوية للأنظمة والمعدات المُعدّلة والمُحَدّثة في حاملة الصواريخ "تو-160 إم" تصل إلى 80 بالمائة، وذلك عند تناوله التجهيزات في المركبة الجديدة.

 

بدوره، قال وزير الصناعة والتجارة في روسيا الاتحادية دينيس مانتوروف إن حاملة الصواريخ "توبوليف 160" يمكن أن تصبح في المستقبل حاملة لأنواع جديدة من الأسلحة، بما في ذلك الأسلحة الواعدة.

 

وأضاف الوزير الروسي: "نرى اليوم آفاقا كبيرة لمنصة (تو-160) ومزيد من التطوير سيجعل من الممكن استخدامها لأنواع جديدة من الأسلحة، بما في ذلك الأسلحة الواعدة".

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

المصدر: تاس