Ru En

الإمارات تثمّن الدعم الروسي إزاء هجمات "الحوثيين" الأخيرة

٢٥ يناير

أشاد وزير الخارجية والتعاون الدولي في دولة الإمارات العربية المتحدة الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان، في اتصال هاتفي مع نظيره الروسي سيرغي لافروف، بالدعم الروسي في ضوء الهجمات الأخيرة التي نفّذها المتمردون "الحوثيون" من حركة "أنصار الله" في اليمن على أهداف مدنيّة في الإمارات.

 

ونُشر هذا البيان، اليوم الثلاثاء 25 يناير/كانون الثاني 2022، على الموقع الرسمي لوزارة الخارجية الإماراتية.

 

وقال البيان: "أشاد وزير الخارجية والتعاون الدولي الشيخ عبد الله بن زايد آل نهيان بموقف روسيا الداعم للإمارات في ضوء الهجمات الإرهابية التي نفّذها الحوثيون على أهداف مدنية في الإمارات، و(أكد ذلك) خلال الاجتماع الأخير لمجلس الأمن الدولي".

 

هذا ويُشار إلى أنه خلال اتصال هاتفي مع الوزير لافروف، رحّب آل نهيان "بالعلاقات القوية والاستراتيجية والشراكة والعلاقات الودّية بين الإمارات وروسيا،  فضلاً عن رغبة البلدين في زيادة تعزيزها في مختلف المجالات".

 

بدورها، قالت وزارة الخارجية الروسية، يوم أمس الاثنين، إن وزيري خارجية البلدين بحثاً، خلال محادثة هاتفية بدأها الجانب الإماراتي "الوضع الراهن في اليمن وما حوله في ظل استمرار الهجمات التي تشنّها جماعة "أنصار الله" (الحوثيين) على أهداف مدنية في الإمارات".

 

من جهتها، أفادت وزارة الدفاع الإماراتية، مساء الاثنين أيضاً، عن اعتراض وتدمير صاروخين باليستيين أطلقهما الحوثيون باتجاه أبوظبي.

 

يُشار إلى أنه في 17 يناير الجاري، شنّ "الحوثيون" هجوماً بطائرات مسيرة وصواريخ باليستية على البنية التحتية لشركة بترول أبوظبي الوطنية (أدنوك)، وكذلك على موقع الإنشاءات بالقرب من المطار الدولي للعاصمة الإماراتية.

 

هذا وأسفر حريق في أحد منشآت "أدنوك" عن مقتل 4 أشخاص وإصابة أكثر من 5 آخرين.

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

الصورة: وزارة الخارجية الروسية

المصدر: تاس