Ru En

بوتين يرفض طلب بايدن و"روسيا لا تريد رؤية عسكريين أمريكيين في آسيا الوسطى"

٢٤ أغسطس

أكد وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف أن موسكو لا تريد أن ترى عسكريين أمريكيين على أراضي دول آسيا الوسط، وذلك خلال مؤتمر صحفي عقده لافروف اليوم الثلاثاء 24 أغسطس/آب 2021.

 

وأضاف الوزير لافروف: "لا، سأوضح لكم ذلك بصراحة. أولا، لدينا مساحة أمنية مشتركة وهذا الفضاء يقتضي التزامات خاصة، وأعني منظمة معاهدة الأمن الجماعي، التي تفترض موافقة جميع الأعضاء على القضايا المتعلقة بنشر القوات المسلحة الأجنبية على أراضيها"، وذلك في معرض رده على سؤال حول ما إذا كانت روسيا ترغب في رؤية جنود أمريكيين في منطقة آسيا الوسطى.

 

كما أوضح سيرغي لافروف أن السبب الرئيس لعدم رغبة روسيا في رؤية جنود أمريكيين في المنطقة هو رغبتهم في أن يضع (الأمريكيون) جزءً من بنيتهم التحتية وأسلحتهم، والأفراد العسكريين على أراضي الدول المجاورة لأفغانستان من أجل توجيه الضربات لأراضي أفغانستان إذا لزم الأمر".

 

وأضاف وزير الخارجية الروسي: "أما إذا كنتم تتصورون أن دولة ما، سواء كانت في آسيا الوسطى أو في أي مكان آخر، معنية في أن تصبح هدفاً من هذا القبيل، فقط كي يلبي الأمريكيون طموحاتهم الخاصة، فأنا أشك بشدّة في وجود طرف بحاجة لذلك".

 

وفي وقت سابق، ذكرت صحيفة "وول ستريت جورنال"، نقلاً عن مسؤولين رفيعي المستوى في روسيا الاتحادية والولايات المتحدة، أن الرئيس الأمريكي جو بايدن وخلال القمة الروسية الأمريكية في يونيو (حزيران) في جنيف - سويسرا، توجه بطلب إلى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين يتعلق بنشر قوات أمريكية في دول آسيا الوسطى، وتحديداً على الحدود مع أفغانستان بعد انسحاب القوات من تلك الجمهورية.

 

وعلى حد قول الصحيفة، أرادت السلطات الأمريكية إقامة قواعد طائرات مسيرة هناك، مع نشر وحدات لمكافحة الإرهاب في المنطقة بعد انسحابها من أفغانستان، "ولكن موسكو أعلنت رفضها لذلك".

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

Photo : Creative Commons

المصدر: تاس