Ru En

لافروف وتشاويش أوغلو يدعوان كافة القوى في أفغانستان إلى ضمان الأمن في البلاد

١٨ أغسطس

ناقش وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف في اتصال هاتفي، اليوم الأربعاء 18 أغسطس/ آب 2021، مع نظيره التركي مولود تشاويش أوغلو، الوضع في أفغانستان. ودعا الوزيران خلال محادثتهما كافة القوى الوطنية الرئيسية إلى ضمان الأمن والقانون والنظام في البلاد.

 

وجاء في بيان عن وزارة الخارجية الروسية: "ناقش الطرفان بشكل جوهري الوضع في أفغانستان، وأعربا عن اهتمامهما المتبادل بتحقيق الاستقرار، ووجها الدعوة إلى القوى الوطنية الرئيسية لضمان الأمن والقانون والنظام في البلاد في أقرب وقت ممكن".

 

وكما هو مبيّن في بيان السلك الدبلوماسي الروسي، تطرق الطرفان كذلك إلى القضايا الأخرى على جدول الأعمال الدولي والثنائي. وأضافت الخارجية أنه "تم النظر في جدول الاتصالات الثنائية العُليا المقبلة وعلى أعلى المستويات".

 

الجدير بالذكر أنه بعد إعلان الولايات المتحدة الأمريكية انتهاء العملية المسلحة في أفغانستان وبدء انسحاب القوات من هناك، شنت حركة "طالبان" الراديكالية (المحظورة في روسيا الاتحادية) هجوماً على القوات الحكومية، لتتمكن بحلول 15 أغسطس الجاري من دخول عاصمة البلاد كابول دون مواجهات.

 

هذا ةقد تخلى الرئيس الأفغاني أشرف غني عن منصبه وغادر البلاد بهدف "حقن الدماء" وفقاً لتأكيده، وذلك تزامناً مع مواصلة الدول الغربية عملية إجلاء رعاياها، بمن في ذلك الدبلوماسيين.

 

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

الصورة: وزارة الخارجية الروسية

المصدر: تاس