Ru En

الخارجية الروسية: الأهداف المعلنة للوجود الأمريكي في سوريا "تثير التساؤلات"

٢١ فبراير

أعلن المبعوث الخاص للرئيس الروسي إلى منطقة الشرق الأوسط ودول افريقيا، نائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف، أن تصريحات الولايات المتحدة حول الحاجة إلى الحفاظ على وجودها العسكري في سوريا فقط لمكافحة الإرهاب "مشكوك فيها".

 

وصرّح بوغدانوف بذلك اليوم الإثنين 21 فبراير/شباط 2022، في افتتاح المؤتمر الـ11 للشرق الأوسط في إطار منتدى نادي "فالداي" الدولي للحوار، أن "الوجود الأمريكي في سوريا ليس فقط شرقي الفرات بل في الجنوب أيضاً، في منطقة التنف غير شرعي. ولم يوافق عليه مجلس الأمن، ولم تطلب القيادة الشرعية في دمشق ذلك".

 

وأضاف بوغدانوف: "هذا السؤال مهم للغاية بشكل عام: ما هي استراتيجية الأمريكيين في سوريا؟ ماذا يريدون؟ إذا قال شركاؤنا الأمريكيون إن تواجدهم هناك فقط لمحاربة الإرهاب، لدي سؤال: إلى متى ستستمر هذه المعركة؟ أين نتيجتها المحدّدة؟".

 

كما أشار الدبلوماسي رفيع المستوى، إلى أن شرقي نهر الفرات يعد "مخزن الحبوب" في سوريا: يوجد "خبز ونفط"، مشدداً على أنه إذا كانت هذه الأرض تحت سيطرة دمشق، فإن الوضع الاجتماعي والاقتصادي في البلاد سيكون أفضل بكثير.

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

Photo: Creative Commons

المصدر: تاس