Ru En

توكاييف: التعديلات الدستورية تهدف إلى تعزيز نظام الضوابط والتوازنات

٠٣ يونيو

أكد رئيس جمهورية كازاخستان قاسم جومارت توكاييف، أن كافة التعديلات المقترحة على دستور كازاخستان والمقدّمة للاستفتاء يوم 5 يونيو/حزيران الجاري، تهدف إلى تعزيز نظام الضوابط والتوازنات.

 

وصرح رئيس جمهورية كازاخستان بذلك اليوم الجمعة، 3 يونيو/حزيران 2022 في خطاب له إلى شعب البلاد فيما يتعلق بالاستفتاء القادم على تعديل الدستور.

 

وأضاف توكاييف: "لقد أحدث الإصلاح الدستوري استجابة واسعة في المجتمع. ولا تهدف جميع أحكامه إلى زيادة امتيازات وصلاحيات رئيس الجمهورية، ولكن على تعزيز نظام الضوابط والتوازنات بين فروع الحكومة وحماية مصالح وحقوق وحريات جميع المواطنين. وأنا متأكد من أن الإرادة الشعبية بشأن التغييرات الدستورية سترسي أساساً متيناً لكازاخستان جديدة فقط".

 

كما ودعا جميع أبناء كازاخستان للمشاركة في الاستفتاء.

 

وقال الرئيس: "في تاريخ بلدنا، ولأول مرة في تاريخ بلدنا، سيتم إجراء تغييرات على الدستور من خلال استفتاء وطني. فإن إجراء استفتاء هو خطوة مهمّة نحو بناء مجتمع ديمقراطي متطور في كازاخستان".

 

وبحسب قول قاسم جومارت توكاييف فإن الاستفتاء سيكون اختبارا للمجتمع للنضج المدني والوعي السياسي.

 

الجدير بالذكر أن الرئيس الكازاخستاني اقترح خلال جلسة لمجلس شعب كازاخستان، في 29 ابريل/نيسان الماضي، إجراء استفتاء على تعديل الدستور.

 

وبحسب هذه التعديلات، تم تقليص سلطات رئيس الدولة، وتعزيز دور البرلمان والهيئات التمثيلية المحلية بشكل كبير، وتعزيز مجال حقوق الإنسان بشكل منهجي، وإعادة تشكيل المحكمة الدستورية، والإلغاء النهائي للإعدام وتم تحديد العقوبة، كما واستُبعدت الأحكام الخاصة بوضع الرئيس الأول للبلاد، نور سلطان نزارباييف.

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

الصورة: الموقع الرسمي لرئيس روسيا الاتحادية

المصدر: تاس