Ru En

رئيس أركان القوات الإيرانية سيطرح الملف الأفغاني في موسكو

١٨ أكتوبر

أدلى رئيس الأركان العامة للقوات الإيرانية المسلحة محمد باقري، بتصريح مفاده أنه يعتزم مناقشة إمدادات السلاح والوضع في أفغانستان خلال زيارته لروسيا . وقد بث التلفزيون الحكومي الايراني حديث باقري عن زيارته الى روسيا الاتحادية، وذلك يوم أمس الأحد 17 أكتوبر/تشرين الأول 2021.


وقال محمد باقري إن "الوضع في أفغانستان سيصبح أحد الموضوعات التي سيُطرح للنقاش الجانبان خلال هذه الزيارة"، منوهاً بأنه "للتغييرات في أفغانستان تأثير على دول المنطقة، بما في ذلك إيران وروسيا عبر جيرانها الجنوبيين "، ومشيراً إلى أن "الجانب الإيراني يتعاون مع روسيا الاتحادية في العديد من المجالات، وقد توسع ذلك في السنوات الأخيرة ".


كما أضاف باقري إلى أنه "لدى طهران اتفاقات مع موسكو بشأن بيع الأسلحة بعد انتهاء الحظر المفروض على ايران من قِبَل [مجلس الأمن الدولي]". وأضاف "خلال الزيارة سنتحدث عن ذلك مع الجانب الروسي"، لافتاً إلى أنه "ستتم أيضاً مناقشة التعاون في المجال العسكري والمتعدد الاتجاهات، بما في ذلك قضايا التدريب وإجراء المسابقات العسكرية وتبادل الخبرات ومواصلة التفاعل لضمان أمن  سوريا".


في 18 تشرين الاول /أكتوبر 2020 ، انتهى الحظر المفروض على التصدير لإيران وكذلك على تصدير الأسلحة التقليدية منها . من جانبها عارضت الولايات المتحدة رفع حظر الأسلحة المفروض على إيران خلال الأشهر القليلة الماضية، لكن روسيا والصين والدول الأوروبية لم تدعم مبادرات واشنطن في مجلس الأمن الدولي لتمديد الحظر المفروض على طهران.


في الـ 19 من تشرين الاول /أكتوبر 2020 ، قال وزير الدفاع الإيراني في حينه، العميد أمير خاتمي، إن طهران وموسكو تتعاونان في تطوير الطيران الإيراني، وقد تم التوصل إلى الاتفاقات ذات الصلة بين البلدين. وأشار أيضاً إلى أن إيران "لديها اتفاقات عسكرية [تعاون] في المرحلة القادمة بعد رفع حظر الأسلحة [المفروض على طهران] مع كل من الصين وروسيا الاتحادية".


وكان قد وصل رئيس الأركان العامة للقوات الإيرانية المسلحة يوم أمس الأحد، 17 أكتوبر/تشرين الأول 2021، في زيارة رسمية إلى موسكو، حيث من المقرر أن يلتقي وزير الدفاع الروسي الجنرال سيرغي شويغو ورئيس الأركان العامة للقوات المسلحة الروسية فاليري جيراسيموف. ومن المقرر ان يبقى محمد باقري في روسيا الاتحادية مدة 4 أيام.

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"
Photo : Creative Commons
المصدر: تاس