Ru En

لافروف: شركاء روسيا في آسيا الوسطى يعلنون عدم استعدادهم لنشر قوات أمريكية لديهم

١٤ أكتوبر

قال وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف إن جميع دول آسيا الوسطى والدول المجاورة لروسيا تعلن أنها لا تريد نشر قوات مسلحة تابعة للولايات المتحدة أو أي دولة أخرى عضو في الناتو على أراضيها وأعلن وزير الخارجية الروسي ذلك للصحفيين، اليوم الخميس 14 أكتوبر/تشرين الأول 2021، ردا على سؤال حول نية الولايات المتحدة نشر قوات لمكافحة الإرهاب على أراضي أوزبكستان.

 

وأوضح لافروف أنه "يؤكد جيراننا وحلفاؤنا وشركاؤنا الاستراتيجيون في آسيا الوسطى في الاتصالات معنا أن مثل هذه الزيارات غير مقبولة بالنسبة لهم"، مضيفاً: "لم أسمع عن هذا الموضوع، ربما يكون من الأفضل الاتصال بزملائنا الأوزبك وسؤالهم. أكرّر، كل أصدقائنا في آسيا الوسطى يقولون لنا إنهم لا يريدون هذا النوع من الزيارات من الولايات المتحدة أو دول الـ ناتو الأخرى".

 

إلى ذلك، ذكرت النسخة الأمريكية من صحيفة "وول ستريت جورنال"، نقلاً عن مصادر، أن روسيا والولايات المتحدة ناقشا احتمال استخدام القواعد العسكرية الروسية في آسيا الوسطى.

 

بدوره، أشار نائب وزير الخارجية الروسي سيرغي ريابكوف في لقاء مع نائبة وزير الخارجية الأمريكية للشؤون السياسية فيكتوريا نولاند، الذي عُقِد في موسكو يوم 12 أكتوبر الجاري، إلى أن موسكو لا تقبل الوجود العسكري الأمريكي في آسيا الوسطى.

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

الصورة: وزارة الخارجية الروسية

المصدر: تاس