Ru En

بيسكوف: هناك ضروة للعلاقة المباشرة مع "طالبان" لفهم الوضع في أفغانستان بشكل أفضل

٢٠ أكتوبر

صرح السكرتير الصحفي للكريملِن دميتري بيسكوف بأن الاتصالات المباشرة مع حركة "طالبان" (حركة محظورة في روسيا) في إطار صيغة موسكو للمشاورات بشأن أفغانستان تهدف إلى فهم أفضل للوضع في البلد وخطط المستقبل.

 

وأشار أيضا إلى أن "الحكومة المؤقتة لطالبان بحكم القانون غير معترف بها من قبل القوى العالمية بما في ذلك روسيا، لكنها بحكم الأمر الواقع أصبحت قيادة لأفغانستان"، وهو ما أفاد به بيسكوف في 20 أكتوبر/تشرين الأول 2021.

 

وكما تعلمون، فإن ما يسمى بصيغة "موسكو" تنعقد في موسكو اليوم وتهدف الاتصالات المباشرة إلى فهم أفضل لما يحدث وما هي نوايا "طالبان" وخطها العام وخططها على المدى المتوسط والطويل.

 

ووفقاً لبيسكوف، فإن الوضع في أفغانستان مهم للغاية بالنسبة لروسيا وجيرانها وحلفائها في مختلف التكتلات، لذلك "يتم التواصل الفعلي مع (طالبان) بحكم الأمر الواقع" وأشار إلى أن "جميع البلدان يرغبون في فهم جوهر ما يحدث في البلاد".

 

وتحدث كذلك بأن هناك كل الدلائل على كارثة إنسانية وانهيار اقتصادي. وبطبيعة الحال، فإن جميع البلدان، بما فيها تلك المشاركة في صيغة "موسكو" تحاول إيجاد فرصة لمساعدة الأفغان بطريقة أو بأخرى وفهم ما سيحدث لهم وكيفية تجنب المزيد من الكارثة. لأن لا أحد مهتم بالشلل الكامل لدولة بأكملها والتي تقع أيضاً على حدود رابطة الدول المستقلة.

 

 

مجموعى الرؤية الإستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

الصورة: الموقع الرسمي للرئيس الروسي

المصدر: تاس