Ru En

الخارجية الروسية: لا معلومات لدينا بقطع العلاقات بين "طالبان و"القاعدة"

١٨ أكتوبر

صرح نائب وزير الخارجية الروسي أوليغ سيرومولوتوف، في مقابلة لوكالة "تاس"، بأنه ليست لدى روسيا معلومات مؤكدة حتى الآن تشير إلى أن حركة "طالبان" وتنظيم "القاعدة" الإرهابية (كلا المنظمتين محظورتين في روسيا) قد قطعا كل العلاقات بينهما.

 

وأضاف سيرومولوتوف في تصريح تم تداوله اليوم الإثنين 18 أكتوبر/تشرين الأول 2021 أنه "ليست لدينا تأكيدات بذلك وفي نفس الوقت لا أدلة على استمرار العلاقات بين (طالبان) و(القاعدة) في الظرف الراهن".

 

وقال:"ننطلق من أن السلطات الأفغانية الجديدة لن تسمح لأي جماعات إرهابية، بما في ذلك (القاعدة) باستخدام الأراضي الأفغانية للقيام بأنشطة غير مشروعة، تتعارض مع  أحكام اتفاقية (الدوحة - قطر) بين الولايات المتحدة و(طالبان) التي تم التوقيع عليها في 29 شباط/فبراير 2020 والتي بالمناسبة وافق عليها مجلس الأمن الدولي، وبالتالي نأمل في التطبيق العملي لذلك من قبل (طالبان)".

 

وكانت حركة "طالبان" قد شنّت عملية واسعة النطاق لفرض سيطرتها على أفغانستان، عقب إعلان الولايات المتحدة في الربيع الماضي القرار بسحب قواتها المسلحة من البلاد. في 15 آب /أغسطس غادر رئيس الجمهورية الإسلامية أشرف غني البلاد، حقناً للدماء وفقاً لتأكيده، ودخل المتطرفون العاصمة الأفغانية مدينة كابول دون قتال.

 

وتسارعت وتيرة الأحداث لتعلن حركة "طالبان" في 6 أيلول/سبتمبر الماضي بسط سيطرتها على كامل الأراضي الأفغانية، ولتعلن في غضون ساعات عن تشكيل حكومتها المؤقتة، التي لم تعترف بشرعيتها أي دولة حتى الأن.

 

 

مجموعة الرؤية الإستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي".

الصورة: فاليري شريفولين / تاس

المصدر: تاس