Ru En

شويغو يعلن عودة القوات الروسية من التدريبات في جنوبي وغربي روسيا إلى مواقعها

٢٢ أبريل

أعلن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو، في 22 ابريل/نيسان 2021، استكمال التدريبات في المنطقتين العسكريتين الجنوبية والغربية وأمر بإعادة عناصر القوات إلى مواقع الانتشار.

 

وقال وزير الدفاع الروسي: "أعتقد أن أهداف التدريب المفاجئ قد تحققت بالكامل. لقد أثبتت القوات قدرتها على تأمين دفاع موثوق للبلاد. القوات المسلحة الروسية تستجيب بشكل مناسب لكافة التغييرات في الوضع بالقرب من الحدود الروسية. هنا، في شبه جزيرة القرم، تم اتخاذ إجراءات للدفاع المضاد عن الساحل البحري".

 

 

وفي السياق ذاته، كلّف وزير الدفاع رئاسة هيئة الأركان العامة للبلاد وقائد المنطقة العسكرية والقوات المحمولة جواً "بإجراء تحليل تفصيلي وتلخيص نتائج" اختبار القوات.

 

وأضاف الوزير الروسي أن أفراد الجيش 58 في المنطقة العسكرية الجنوبية، والجيش 41 بالمنطقة العسكرية المركزية والفرق العسكرية 7 و76 و98 المحمولة جواً سيعودون إلى نقاط الانتشار الدائمة بحلول الأول من مايو/ أيار 2021.

 

وشدّد على أنه "يجب على القادة عدم السماح بوقوع أي حوادث على طول الطريق". بالإضافة إلى ذلك، أمر شويغو بتشجيع الجنود المتميزين.

 

الجدير بالذكر أنه شارك في هذه التدريبات التي جرت في شبه جزيرة القرم أكثر من 10 آلاف شخص  و1.2 ألف قطعة من الأسلحة والمعدات العسكرية، بما في ذلك أنظمة الصواريخ الساحلية "بال" و"باستيون"، والطائرات بدون طيار الهجومية "إينخوديتس"، وقوارب الدوريات عالية السرعة من طراز "رابتور".

 

يُشار إلى أن وزير الدفاع الروسي سيرغي شويغو كان قد أعلن عن بدء عمليات التفتيش على الجاهزية القتالية للجيش في جميع المناطق العسكرية مطلع ابريل/ نيسان الجاري. وشدّد في اجتماع عقده اليوم الخميس في شبه جزيرة القرم على أن الأنشطة العسكرية والاستخباراتية للناتو قد زادت بشكل كبير في هذه المنطقة.

 

وبحسب الوزير، فإن الجيش الروسي يراقب عن كثب تحركات الحلف في منطقة مناورات (Defender Europe) المقبلة، و"تنتشر إحدى وحدات القوات الرئيسية للتحالف في منطقة البحر الأسود".

 

كما يُذكر أن أوكرانيا، والدول الغربية، أعلنت في الأسابيع الأخيرة عن مخاوفها بشأن تكثيف ما أسمته "الأعمال العدوانية" الروسية في شبه جزيرة القرم وعلى الحدود الغربية.

 

وتعليقاً على هذا الوضع، أفاد المتحدث الصحفي الرئاسي دميتري بيسكوف بأن "روسيا تنقل قواتها داخل أراضيها، وهذه الإجراءات لا تشكل تهدداً لأحد ولا ينبغي أن تقلق أحدا".

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

الصورة: الموقع الرسمي لرئيس روسيا الاتحادية

المصدر: نوفوستي