Ru En

قازان: عقد ندوة تعليمية لخبراء اللاهوت

٢٧ يونيو

استضافت مدينة قازان في حزيران/يونيو الجاري، الندوة السابعة للتدريب العلمي والمنهجي لعموم روسيا، تحت عنوان: "تنفيذ البرامج التعليمية الرئيسة للتعليم العالي وفقاً لتشريعات روسيا الاتحادية الجديدة في مجال التعليم".


نُظمت هذه الندوة من قبل مجلس التربية الإسلامية، المعهد الإسلامي الروسي، مدرسة اللاهوت الأرثوذكسية في قازان بدعم من مؤسسة دعم الثقافة الإسلامية والعلوم والتعليم وجمعية اللاهوت العلمي والتربوي.


وشارك بالندوة نواب عمداء الجامعات ورؤساء أقسام اللاهوت والبرامج التربوية في مجال التعليم العملي في مجال اللاهوت، وكذلك المتخصصون من مؤسسات التعليم العالي بالاضافة إلى خبراء ومرشحون من جمعية اللاهوت العلمي والتربوي.

 

قازان:  عقد ندوة تعليمية لخبراء اللاهوت

 


وأوضح المنظمون أن الهدف من الندوة التدريبية هو تبادل الخبرات من حيث الممارسات التربوية المتقدمة في تنفيذ البرامج التربوية في علم اللاهوت. كما تناولت الندوة قضايا عمل المنظمات التربوية وتنفيذ البرامج التعليمية في إطار إدخال نموذج جديد لاعتماد الأنشطة التعليمية اعتباراً من 1 آذار/مارس 2022

وقد أدار جلسة إفتتاح الندوة رئيس مجلس التعليم الإسلامي الروسي، نائب مفتي جمهورية تتارستان، عضو مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"، رئيس المعهد الإسلامي الروسي رفيق موخاميتشين.


والقى كلمات ترحيبية بالحاضرين المشاركين كل من رئيس الجمعية اللاهوتية العلمية والتعليمية، رئيس الكنيسة العامة للدراسات العُليا ودراسات الدكتوراه متروبوليتان (المطران) إليريون فولوكولامسكي (موسكو)، نائب رئيس الخدمة الفيدرالية للإشراف في التعليم والعلوم مستشار الدولة الروسية من الدرجة الثانية سفيتلانا كوتشيتوفا، رئيس قسم التفاعل مع الجمعيات الدينية في قسم السياسة الداخلية في مكتب رئيس جمهورية تتارستان ألبرت ديرزيزوف وآخرون.


وشدد ألبرت ديرزيزوف في خطابه على الحاجة الماسة إلى رجال دين من الجيل الجديد، منوّهاً بأن"نحن بحاجة إلى متخصصين في التعليم العلماني والديني على حد سواء يمكنهم الإبحار في الوضع الدولي الحالي".


وأشار رفيق موخاميتشين إلى أن علم اللاهوت يزداد أهمية كل عام: "منذ خمس أو ست سنوات، كان هناك موقف غير موحد، غير واضح تجاه علم اللاهوت في الجامعات الإسلامية. الآن تطبق أكبر المؤسسات التعليمية الإسلامية في البلاد برامج التعليم في هذا الاتجاه مثل المعهد الروسي الإسلامي، الأكاديمية البولغارية الإسلامية، جامعة داغستان الحكومية والجامعة الإسلامية الدولية.


وأضاف أن جمعية اللاهوت العلمي والتربوي تضم 77 جامعة، من بينها، بالإضافة إلى الجامعات الدينية، مؤسسات تعليمية علمانية يتم فيها تطبيق اللاهوت.


وناقش المشاركون في الندوة التعديلات في التشريعات التعليمية وتحدثوا عن الاتجاهات الجديدة في هذا المجال. وأوضحت رئيس قسم فقه اللغة الروسية والاتصالات التطبيقية في جامعة شيريبوفيتس الحكومية إلينا غروديفا تجربة الجامعة في التعاون والتعامل مع بقية المنظمات الدينية المحلية.


كما شارك مدير معهد اللاهوت والعلاقات بين الدولة والطوائف في جامعة بياتيغورسك إبراهيم إبراهيموف بتجربته في التعاون بين الجامعات الحكومية والمنظمات التربوية الروحية في منطقة شمال القوقاز الفيدرالية في تنفيذ البرامج في ملف اللاهوت الإسلامي. تحدث مدير مركز أبحاث التنمية الروحية بمعهد الباشكير التربوي للدولة، راديك يولباييف، عن قيم التربية الإسلامية في العملية التعليمية للمؤسسات التعليمية العلمانية والإسلامية.

 


مجموعة الرؤية الإستراتيجية " روسيا - العالم الإسلامي "


Фото: islamobr.ru