Ru En

الخارجية الروسية تأمل في تطوير مقاربات جديدة لتنمية العلاقات الروسية - الافريقية

٢٤ مايو

أكد الممثل الخاص للرئيس الروسي في منطقة الشرق الأوسط ودول افريقيا، نائب وزير الخارجية ميخائيل بوغدانوف، أن تعاضد الآراء النظرية والخبرة العملية لعمل روسيا مع الدول الافريقية على تطوير مناهج جديدة لتنمية التعاون الروسي - الافريقي في إطار القمة "الروسية - الافريقية" القادمة.

 

وصرّح بوغدانوف بذلك خلال الجلسة العامة للمؤتمر الـ 15 للأفارقة على الإنترنت، في مقر وكالة "تاس" 24 مايو/أيار 2021.

 

وقال نائب وزير الخارجية: "نلاحظ بارتياح الاهتمام المتزايد لمجتمع الخبراء في افريقيا ونأمل في المشاركة النشطة للعلماء والسياسيين والاقتصاديين في تطوير أفكار جديدة في سياق الاستعدادات للقمة الروسية - الافريقية القادمة".

 

وأضاف: إن التقييم المستقل من قبل المجتمع الأكاديمي للدولة وآفاق علاقاتنا مع دول القارة الإفريقية له أهمية كبيرة بالنسبة لنا. - من جهتها، أبدت وزارة الخارجية الروسية استعدادها لتبادل الخبرات العملية التي تراكمت على مدى سنوات من التعاون مع الدول الافريقية. ومن وجهة نظرنا، سيؤدي هذا التآزر في وجهات النظر إلى ولادة مقاربات جديدة لمزيد من تطوير التفاعل الروسي - الافريقي".

 

وفي السياق ذاته، أشار ميخائيل بوغدانوف إلى أن الاستعدادات للقمة الروسية - الافريقية الجديدة التي ستعقد العام المقبل في إحدى دول القارة السمراء قد بدأت بالفعل. بالإضافة إلى ذلك، وبحسب قوله، فإن العمل يسير على قدم وساق بشأن خرائط الطريق للتعاون الروسي - الافريقي في المجالات الاقتصادية والعلمية والإنسانية.

 

وأوضح ميخائيل بوغدانوف أن "القمة المقبلة، كما كان الحال مع القمة الأولى، سوف يسبقها أيضاً عدد كبير من الفعاليات في مختلف مجالات تفاعلنا".

 

وبيّن الممثل الخاص للرئيس الروسي في هذا الخصوص أن المنتديات الروسية - الإفريقية المشتركة التي تم تنظيمها في نهاية العام الماضي ساهمت في تعزيز الروابط الأكاديمية والثقافية والشبابية، لافتاً إلى أن حزب "روسيا الموحدة" عقد في مارس/ آذار من هذا العام مؤتمرا بين الأحزاب "روسيا - افريقيا: إحياء التقاليد".

 

 

العلاقات بين روسيا وافريقيا

 

وأكد بوغدانوف أن "تعاون روسيا مع دول المنطقة الافريقية قد دخل الآن مرحلة جديدة، وهو آخذ في الارتفاع في مختلف مجالات التعاون متبادل المنفعة.. التعاون السياسي والاقتصادي والعسكري والتقني والإنساني آخذ في الازدياد الآن".

 

وأضاف قائلا إن "الشيء الرئيس بالنسبة لنا هو عدم تفويت اللحظة والمساهمة بنشاط في بناء تعاون واسع النطاق ومتعدد الجوانب متبادل المنفعة بين روسيا ودول القارة الافريقية... نحن ملتزمون بالمضي قدما مع أصدقائنا الافارقة".

 

وبحسب بوغدانوف، فإن موسكو "عازمة على مشاركة خبرتها مع الشركاء في المنطقة ليس فقط في المجالات التقليدية، وإنما أيضا في المجالات الجديدة عالية التقنية، والتي "هناك عليها اليوم طلب متزايد أكثر وأكثر".

 

وقال الدبلوماسي الروسي رفيع المستوى: "نحن مستعدون للعمل معا للمساعدة في سد الفجوة التي تفصل بين الدول الافريقية ومجتمع التكنولوجيا الفائقة الحديث. وأنا متأكد من أن مثل هذا التعاون سوف بالفائدة  على الجانبين".

 

واختتم لممثل الخاص للرئيس الروسي في منطقة الشرق الأوسط ودول افريقيا بقوله إن "روسيا قدمت مساهمة كبيرة في جهود إنهاء استعمار افريقيا. واليوم يتم الاحتفال بمرحلة جديدة من التعاون الروسي – الافريقي.. الاهتمام الذي نوليه لافريقيا يتلقى الدعم من على أعلى مستوى".

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

الصورة: وزارة الخارجية الروسية

المصدر: تاس