Ru En

رحمن يعتزم في لقاء مع بوتين مناقشة برنامج تحديث جيش الجمهورية

١٦ مايو

يعتزم الرئيس الطاجيكي إمام علي رحمن في اجتماع مع الرئيس الروسي فلاديمير بوتين مناقشة برنامج لتحديث القوات المسلحة للجمهورية.

 

وقال الرئيس رحمن اليوم الاثنين 16 مايو/أيار 2022، خلال اجتماع مع بوتين قبل بدء قمة منظمة معاهدة الأمن الجماعي في الكريملِن: "اجتماع اليوم، الذكرى السنوية لتأسيس منظمة معاهدة الأمن الجماعي، فرصة جيدة لمناقشة قضايانا الثنائية معكم. أود أن أناقش معكم اليوم، عزيزي فلاديمير فلاديميروفيتش، وخاصة تنفيذ برنامج تحديث القوات المسلحة لبلدنا، والوضع على الحدود الطاجيكية - الأفغانية.

 

وأضاف: "أنا مستعد أيضاً لتبادل وجهات النظر حول القضايا الدولية والإقليمية".

 

وفي وقت سابق قال دميتري بيسكوف، السكرتير الصحفي للرئيس الروسي، إنه  بالإضافة إلى البرنامج العام، من المقرّر عقد عدد من الاجتماعات الثنائية على هامش القمة. ومن المتوقع أن يحضر القمة زعماء الدول الست الأعضاء في منظمة معاهدة الأمن الجماعي.

 

وبالإضافة إلى بوتين ورحمن، هؤلاء هم رئيس وزراء أرمينيا نيكول باشينيان، ورئيس بيلاروسيا ألكسندر لوكاشينكو، ورئيس كازاخستان قاسم جومارت توكاييف، ورئيس قرغيزستان صادر جاباروف.

 

كما سيحضر القمة الأمين العام لمنظمة معاهدة الأمن الجماعي ستانيسلاف زاس.

 

يُشار إلى أنه في 13 مايو الجاري، أجرى بوتين محادثة هاتفية مع رحمن، حيث ناقشا خلالها الاستعدادات لعقد اجتماع لزعماء دول منظمة معاهدة الأمن الجماعي، كما تبادلا وجهات النظر حول الوضع في أفغانستان.

 

الجدير بالذكر أن منظمة معاهدة الأمن الجماعي هي منظمة أمنية دولية. وتم التوقيع على معاهدة الأمن الجماعي في 15 مايو/أيار 1992 في عاصمة جمهورية أوزبكستان - مدينة طشقند.

 

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

الصورة: الموقع الرسمي لرئيس روسيا الاتحادية

المصدر: تاس