Ru En

هيئة الأمن الفيدرالية تحبط هجوماً إرهابياً في باشكورستان

٢٢ يناير

أحبط عناصر هيئة الأمن الفيدرالية الروسية عملاً إرهابياً كان سيستهدف ضباط الأمن في باشكورستان، وقاموا باعتقال مواطناً روسياً  كان يحضر لتنفيذ هذا الاعتداء، وذلك بحسب بيان نشره مكتب العلاقات العامة في هيئة الأمن الفيدرالية الروسية اليوم الجمعة، 22 يناير/كانون الثاني 2021 لوكالة أنباء "تاس".

 

وجاء في البيان أنه "تم إحباط العل الإرهابي نتيجة للتدابير (الأمنية) المُتّخذة، وتم اعتقال مواطناً روسياً من مواليد عام 1995 كان يعد لهجوم مسلّح على ضباط الأمن"، علماً أن البيان لم يكشف عن هوية الإرهابي وذلك لصالح عملية التحقيق. وتمت مصادرة أسلحة نارية و ذخيرة ومكوّنات عبوة ناسفة في المخبأ الذي كان يتحصن به الإرهابي.

 

هذا وتم العثور في أجهزة اتصالات المعتقل على إرشادات لصنع عبوة ناسفة، بالإضافة إلى ومراسلات مع مبعوثي التنظيم الإرهابي الدولي "هيئة تحرير الشام" المحظور في روسيا الاتحادية، من خارج الأراضي الروسية، فكشفت نويا الإرهابي المحتجز الإجرامية.

 

وبحسب فيديو، نشره مكتب العلاقات العامة في الهيئة، فقد اعترف المعتقل بقيامه بالتحضير للعمل الإرهابي.

 

كما ظهر في الفيديو المُشار إليه الإرهابي الشاب، بجانب المخبأ حيث كان السلاح موجودا هناك، وقال مجيباً على سؤال أحد عناصر الأمن: "في هذا المكان، كان يجب أن أقوم بتحضير سلاح وعبوة ناسفة لتفجير الناس".

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

Photo : Creative Commons

المصدر: تاس