Ru En

"تاتنفت" تخطط لبدء إنتاج النفط في ليبيا للعام 2022

٠٢ يونيو

أعلن نائب المدير العام لشركة "تاتنفت" الروسية وكبير الجيولوجيين فيها، رينات أفلاتونوف للصحفيين أن الشركة تخطّط لبدء إنتاج النفط في ليبيا هذا العام، وذلك اليوم الخميس 2 يونيو/حزيران 2022.

 

ووفقا لأفلاتونوف، فقد تم اتخاذ قرار الإطلاق بالفعل، وبدأت الشركة هذا العام في الاستعداد بنشاط لوضع الحقول قيد التشغيل التجريبي. وفي الوقت نفسه، لم يحدد المسؤول الروسي الأقسام التي كان يتحدث عنها.

 

وأشار نائب مدير عام "تاتنفت" على هامش الملتقى الدولي للتكنولوجيا، إلى أن "عملية التحضير للانطلاق جارية بالفعل والحل موجود بالفعل، لافتاً في رده على سؤال حول بدء الإنتاج "سيكون حتى نهاية العام".

 

وأضاف رينات أفلاتونوف أن الشركة مستعدة لزيادة إنتاج النفط والتنقيب عنه هذا العام. "كما تفهمون بأنفسكم، الوضع في السوق ليس مستقراً للغاية، لكنّنا على استعداد لزيادة حجم الإنتاج وحجم الاستكشاف" وبحسب أفلاتونوف، تتوقع الشركة هذا العام زيادة احتياطيات النفط عند مستوى الإنتاج السنوي البالغ 28 مليون طن مقابل 25 مليون طن في العام السابق.

 

يشار إلى أن إنتاج "تاتنفت" من النفط ارتفع في عام 2021 بنسبة 7 بالمائة تقريباً إلى 27.83 مليون طن. وذكرت الشركة أنها تخطّط هذا العام لزيادتها بنسبة 1.8 بالمائة، إلى 28.3 مليون طن، خاضعة لقيود بموجب اتفاقية "أوبك +".

 

ورداً على سؤال حول المستوى المحتمل لنمو الإنتاج، قال أفلاتونوف: "نحن نعيش الآن في وضع" حسب الطلب"، ولا نخطط لخفضه بعد. الوضع غير مستقر للغاية، بينما يقول المتخصصون لدينا وهم المسؤولون عن التنفيذ أن كل شيء طبيعي في الوقت الحالي".

 

وأشار رينات أفلاتونوف إلى أن الشركة تدرس إمكانية الحصول على مناطق ترخيص جديدة خارج تتارستان.

 

وأوضح في هذا الجانب: إن استراتيجية زيادة الإنتاج لم تُبنى فقط من عمليات الاستحواذ في مناطق جديدة، بل كان من المفترض أن يتم تنفيذ العمل النشط في المناطق الحالية. "تم بناء إستراتيجية زيادة الإنتاج ليس فقط من عمليات الاستحواذ في مناطق جديدة، بل كان من المفترض أن يتم تنفيذ العمل النشط في المناطق الحالية. والآن بدأنا بنشاط في العمل في منطقة نينيتس التي تتمتع بالحكم الذاتي، كما توجد مناطق جديدة خارج تتارستان أيضا في خطط الأنشطة".

 

الجدير بالذكر أنه في مارس/آذار، ذكرت الشركة أن احتياطياتها البالغة 810 ملايين طن تسمح، في ظل ظروف مواتية، برفع الإنتاج إلى مستوى يزيد عن 38 مليون طن سنويا.

 

وأضاف المدير الرفيع المستوى في "تاتنفت" أن الشركة ما زالت تشعر بالاستقرار. "في كثير من النواحي، ربما يرجع هذا الاستقرار ليس فقط، دعونا نقول، إلى رغبة الشركاء في الشراء، وإنما لأنه لدينا أيضا مستوى عالٍ من التكامل العمودي: لدينا أكثر من نصف إنتاجنا في مصنعنا الخاص وتتم معالجته في مجموعة كبيرة نسبياً من المنتجات النفطية".

 

كما يُذكر أنه في أكتوبر/تشرين الأول الماضي، أعلنت "تاتنفت" استئناف التنقيب في ليبيا.

 

وعملت الشركة في ليبيا بموجب اتفاقية امتياز يعود للعام 2005 حتى عام 2014، عندما اجتاحت الأعمال العدائية البلاد.

 

وقال الرئيس التنفيذي للشركة نيل ماغانوف، إن الشركة مستعدة لاستئناف إنتاج النفط في ليبيا، كما ورد أنه من المُمكن إنشاء مشروع مشترك مع المؤسسة الوطنية الليبية للنفط.

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

Photo : Creative Commons

المصدر: تاس