Ru En

مسيرات احتجاجية جنوبي تركيا بسبب رفض البنوك التركية التعامل ببطاقات "مير"

٢٩ سبتمبر

شارك عشرات الأشخاص في مسيرة في أنطاليا في جنوبي تركيا ضد قرار البنوك التركية الحكومية والخاصة رفض التعاون مع نظام الدفع الروسي "مير".


وأفادت صحيفة "إيدنليك" المحلية اليوم الخميس 29 سبتمبر/أيلول 2022، إنه في تجمع حاشد نظمه حزب "الوطن الأم"، وهتف الجمهور: "اتركوا بطاقات مير وشأنها، يجب أن تستمر التجارة مع روسيا".


من جهته؛ قال نائب رئيس مجلس إدارة حزب "الوطن الأم" سردار أوسكبلو ، إن "تعليق بطاقات مير يشكل عقبة أمام صناعة السياحة التركية والتجار في أنطاليا".


ولفتت الصحيفة التركية إلى أنه بعد القرار بشأن بطاقات "مير" ، تقدر الشركات العاملة في قطاع السياحة من محلات البقالة إلى مصنعي المنسوجات، من محلات الآيس كريم إلى متاجر السلع الجلدية، الخسائر بمعدل 80 بالمائة.


بدورها، كانت البنوك التركية الخاصة (Bankasi и Denizbank) قد أعلنت أنها ستعلق قبول بطاقات "مير" بعد إعلان وزارة الخزانة الأمريكية عزمها فرض عقوبات لدعم محاولات روسيا توسيع استخدام نظام الدفع الخاص بها في الخارج.


هذا وقد تم قبول بطاقات نظام الدفع "مير" في تركيا من قبل البنوك المملوكة للدولة ، Ziraat Bankasi وVakifBank وHalkbank.


وفي 27 سبتمبر الجاري، ذكرت قناة NTV التلفزيونية التركية أن البنوك المملوكة للدولة قررت الانسحاب من نظام الدفع الروسي صباح الثلاثاء، إلا أنه لم يتم الإعلان عن ذلك رسمياً بعد.


وفي السياق أيضا، وجّه الرئيس التركي رجب طيب إردوغان الأسبوع الماضي الوزارات المعنية بوضع بدائل لاستخدام بطاقات "مير" في البلاد.


وكذلك، تمت مناقشة هذا الموضوع خلال اجتماع حكومي في 26 سبتمبر، وكذلك في 23 سبتمبر نفسه خلال اجتماع للرئيس مع وزيري المالية والبنك المركزي والبنوك المحلية الرائدة. ولم يتم اتخاذ قرارات بشأنها.

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"
Photo: Creative Commons
المصدر: تاس