Ru En

لافروف يرد على تصريح بوريل حول "سيطرة" روسيا والصين على أفغنستان

٢٤ أغسطس

علّق وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف على تصريح مفوّض السياسة الخارجية والأمن في الاتحاد الأوروبي، جوزيب بوريل، جاء فيه أن "الاتحاد الأوروبي يجب ألا يسمح لروسيا والصين بالسيطرة على الوضع في أفغانستان"، واصفاً هذا التصريح بأنه "بيان يدعو للأسف".

 

وأعلن وزير الخارجية الروسي ذلك خلال مؤتمر صحفي عقده اليوم الثلاثاء 24 أغسطس/آب، أشار خلاله إلى أنه "إذا كانت هذه هي محددات التفكير لدى رئيس السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي يهذا المستوى، فأنا أشعر بالأسف تجاه الدول الأعضاء، التي تُضطر إلى سماع مثل هذه الفلسفة ودعمها على ما يبدو. ليس هذا ما يجب أن يبدي السيد بوريل اهتماماً بشأنه، وإنما يجب أن نحرص على تهدئة الأفغان في أقرب وقت ممكن من أجل بلدهم".

 

ولفت وزير الخارجية إلى أن التفكير بهذه العقلية، من باب أنه "لا يمكن إعطاء أفغانستان لروسيا والصين" من نفس سلسلة التفكير النابعة من (الإجبار) على إما - أو. دعوا البلدان تختار: إما مع الغرب، أو مع روسيا والصين. إنه لأمر مثير للأسى أن يكون هؤلاء هم الأشخاص الذين يعملون على تطوير السياسة الخارجية للاتحاد الأوروبي".

 

يُشار إلى أن جوزيب بوريل، الذي كان يتحدث يوم الخميس الماضي خلال اجتماع غير دوري للّجنة الشؤون الخارجية والتنمية في البرلمان الأوروبي، قال إنه "ينبيغ للاتحاد الأوروبي ألا يسمح لروسيا والصين بالسيطرة على الوضع في أفغانستان بحيث يصبحا الراعين الرئيسيين لكابول".

 

 

 

مجموعة الرؤية الاستراتيجية "روسيا - العالم الإسلامي"

الصورة: وزارة الخارجية الروسية

المصدر: تاس